كوريا الشمالية تحكم بالإعدام لـ ” مهرب” لعبة الحبار والسجن لمشاهديه

0
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع

حكمت السلطات في كوريا الشمالية بالإعدام على رجل قام بتهريب وبيع نسخ من مسلسل Squid Game “لعبة الحبار” بعدما ألقي القبض على 7 طلاب ثانوية كانوا يشاهدونه.

وكشفت مصادر متطابقة، أن المهرب باع 3 نسخ من المسلسل الشهير الذي انتشر عبرت شبكة نتفلكس خلال العام الحالي، وستنفذ عقوبة الإعدام بحق الرجل “رميا بالرصاص”.

ووفق المصادر ذاتها، حكمت السلطات بالسجن المؤبد على الطالب الذي قام بشراء نسخة من العرض، فيما حكم على 6 آخرين بالسجن لمدة خمس سنوات مع الأشغال الشاقة، فيما تم فصل مدير ومدرسي المدرسة.

ورغم جهود كوريا الشمالية في عزل سكانها عن وسائل الإعلام الأجنبية، إلا أنه بدأت تنتشر في الآونة الأخيرة بعض قطع بطاقات التخزين الرقمية التي تضم مسلسلات أو أفلام أجنبية محظورة في البلاد.

ووفق موقع “آسيا الحرة” يمثل اعتقال الطلبة اختبارا لقانون تم تمريره حديثا يتعلق بالقضاء على “الفكر والثقافة الرجعية”، والذي قد يطبق على الأشخاص حتى وإن كانوا من دون السن القانونية.

ويذكر أن القانون الذي صدر العام الماضي يفرض عقوبة الإعدام على من يشاهد أو يحتفظ أو يقوم بتوزيع مواد إعلامية صادرة من “الدول الرأسمالية”، وعلى رأسها الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.