دراسة: تناول الدهون يمكن أن يخفي مرض السرطان

0
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع

يعرض النظام الغذائي الدهني صحة الشخص للخطر، وعلاوة على هذا يجعل اكتشاف الخلايا السرطانية أكثر صعوبة، ويمنع الجسم من اكتشاف متى يحتمل أن يتشكل الورم السرطاني.

واعتمد فريق من علماء جامعة “كامبريدج” تجربة على مجموعتين من الفئران، إحداهما تتبع نظاما غذائيا دهنيا والأخرى نظاما عاديا، وبعدها تمت دراسة الجراثيم الخاصة بهما ونظام المناعة لديهما.

وأفادت الدراسة، أنه عند الإصابة بالورم تفقد الخلية قدرتها على العمل، باعتبار أن الجهاز المناعي عادة يتولى السيطرة بإخبار الخلية غير الطبيعية أنها في ورطة، الشيء الذي يمنع تكوين مجموعة الخلايا الفاشلة التي من شأنها أن تسبب في الورم، وبالتالي عند تحليل نتائج الفئران التي تتبع نظاما غذائيا دهنيا، وجد أن مستوى خلية (MHC-II) المسؤولة عن إخبار الجهاز المناعي منخفض للغاية، مقارنة بالفئران التي تتبع نظاما غذائيا عاديا.

وإستنادا إلى نتائج الدراسة، تبين أن هذا النوع من النظام الغذائي يمنع الخلايا من تقديم العلامة الأساسية للوقاية من السرطان، وفي الواقع يثبط عمل الجهاز المناعي المسؤول عن منع تكون الورم، وبالتالي فإن تناول الدهون من شأنه أن يجعل الجهاز المناعي “أعمى” عن الخلل الوظيفي لخلاياه، الشيء الذي يمنع ظهور السرطان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.