سلطانة

دوكورنو ثاني امرأة تخطف السعفة الذهبية في تاريخ مهرجان كان

فازت الفرنسية جوليا دوكورنو بجائزة «السعفة الذهبية»، مساء أمس السبت، عن فيلم «تيتان»، في ختام مهرجان «كان»،

وأصبحت دوكورنو ثاني امرأة تنال هذه الجائزة في تاريخ المهرجان، بعد جين كامبيون سنة 1993 عن فيلمها «ذي بيانو».

ورافق الإعلان عن فوز المخرجة الفرنسية الشابة لحظة من الفرح والارتباك، بعدما فاجأ رئيس لجنة التحكيم الحضور بالكشف عن اسم الفائز، وهو فيلم من بطولة غارانس مارلييه وفنسنت ليندون وأغاثا روسيل.

أما الجائزة ذات الأهمية الثانية في عداد جوائز مهرجان «كان» كانت هي «الجائزة الكبرى»، وتقاسمها فيلمان؛ هما «بطل» للإيراني أصغر فارهاد، و«المقصورة 6» ليوهو كوسمانن.

وفاز المخرج الفرنسي ليوس كاراكس بجائزة أفضل إخراج عن فيلم «أنيت»، الذي افتتح المهرجان دورته به، والذي يتولى بطولته آدم درايفر وماريون كوتيار.

إلى ذلك، فاز الممثل الأميركي كاليب لاندري جونز بجائزة أفضل ممثل عن دوره في «نيترام»، فيما انتزعت النرويجية رينات رينسفي جائزة أفضل ممثلة عن دورها في «أسوأ شخص في العالم».

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا