سلطانة

سلالة جديدة من فيروس كورونا تقتحم حدود هذا البلد المغاربي

أعلنت وزارة الصحة التونسية عن رصد سلالة جديدة، من فيروس كورونا في البلاد.

وقال وزير الصحة التونسي، فوزي مهدي، في تصريحات خص بها الصحافة، إن عملية التقطيع الجيني بصدد دراسة السلالة الجديدة، التي لم يتم إلى الآن اكتشاف مكان ظهورها أول مرة، مشيرا إلى أن الأمر لا يتعلق بأي من السلالات المتداولة سواء البرازيلية، ولا الجنوب إفريقية، ولا البريطانية.

ووفق اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا، فإن السلالة البريطانية هي الأكثر تفشيا في تونس، إذ سجلت البلاد ما مجموعه 298 ألفا و572 حالة إصابة بالفيروس، منها 10 آلاف و231 وفاة، وذلك منذ ظهور أول حالة إصابة في مارس 2020.

وكانت السلطات الصحية التونسية قد اتخذت حزمة من الإجراءات، يوم السبت الماضي، للحد من الانتشار السريع للفيروس التاجي، من بينها تعليق الدراسة في السلكين الإبتدائي والثانوي مع اعتماد تقنية التعليم عن بعد في التعليم العالي.

كما تقرر منع جولان العربات الخاصة والدراجات النارية من الساعة السابعة مساء إلى الخامسة صباحا، وغلق جميع المحلات التي لا تتماشى و تعليمات البروتوكول الصحي.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا