سلطانة

معرض فني بكوريا الجنوبية يبرز كنز الحضارة المغربية

افتتح في متحف الثقافات المتعددة، بكوريا الجنوبية معرض “كنوز البحر الأبيض المتوسط وشمال إفريقيا المغرب”، يهدف إلى تعريف الكوريين بجغرافيا المغرب ومجتمعها وثقافتها من أجل فهم أكثر لتاريخ وحضارة المملكة المغربية، الضاربة في جذور التاريخ، وذلك في أواخر شهر مارس وسيستمر حتى يوم تاسع أبريل الجاري.

وقال سفير المغرب لدى سيول شفيق رشادي، نقلا عن وكالة يونهاب الكورية للأنباء، إن المعرض سيقدم متعة للزوار من الكوريين والأجانب وسيمنحهم فرصة اكتشاف كنوز المغرب من التعددية والثقافة.

وأضاف السفير أن السفارة المغربية تعتزم إقامة الحفل الرسمي لهذه التظاهرة يوم 9 أبريل الجاري، حيث يتوقع حضور ممثلين عن وزارة الخارجية، ومجلس مدينة سيول، ومؤسسة كوريا وأفريقيا، ورؤساء البعثات الأجنبية وشخصيات أخرى.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا