سلطانة

إعادة تهيئة سينما الصحراء العريقة بأكادير

باشرت السلطات المعنية بمدينة أكادير، إطلاق أشغال مشروع تهيئة سينما الصحراء، الواقعة في قلب حي تالبرجت بأكادير، وذلك في إطار تنفيذ برنامج التنمية الحضرية لمدينة أكادير 2020- 2024.

وحضر الورش كل من رئيس مجلس جهة سوس ماسة، ورئيس مجلس جماعة أكادير، والمدير العام لشركة العمران سوس ماسة، والمدير الجهوي لقطاع الثقافة، إلى إجانب السيدة نعيمة الفتحاوي نائبة رئيس المجلس البلدي لمدينة أكادير.

وستشمل إعادة التهيئة، تأهيل البنية التحتية للسينما، عن طريق إحداث تغييرات وإصلاحات جذرية على مستوى الأرضيات والجدران والأَسْقُف، كما سيجهز المبنى بمعدات لوجيستيكية للتقديم والعرض، فضلا عن وسائل الإضاءة والصوتيات و الإطارات.

أما في ما يخص الجانب التراثي للمبنى، فسيحافظ المشروع على هوية السينما المعهودة، من خلال إبراز المظهر الهيكلي للبناء، عبر هذه الواجهة المعمارية المتفردة، التي ستسمح بولوج أشعة الشمس، وتوفير إضاءة طبيعية للمبنى، علاوة عن إدماج الخشب في الزخرفة كعنصر لترسيخ هوية هذه السينما وأسلوبها المعماري، المتعارف عليه منذ ستينيات القرن الماضي.

وستعكس هذه المنشأة، البعد الثقافي للمدينة حيث ستساهم في تثمين القطاع الفني السينمائي خاصة لدى الزوار من داخل و خارج أرض الوطن .

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا