سلطانة

قريبا..خط بحري مباشر يربط بين بريطانيا والمغرب

كشف موقع “The grocer” البريطاني، أنه سيتم تدشين خط بحري جديد ومباشر بين ميناء بول جنوب إنجلترا، وميناء طنجة المتوسط، للتبادل التجاري ونقل البضائع، وذلك لتعزيز الشراكة بين الجانبين.

ويرتقب أن يكون هذا الجسر الرابط بين إفريقيا وبريطانيا بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي ، خطا بحريا مهما لشركة “يونايتد سيوايز” خلال الأشهر القليلة المقبلة، حيث سيعمل على تقليص أوقات الرحلات من أكثر من ستة أيام إلى أقل من ثلاتة، مما سيخدم الجانب التجاري بين البلدين.

‎وستعمل الشركة البريطانية المذكورة في البداية، على تخصيص رحلة واحدة أسبوعيا من أجل نقل شاحنات نقل البضائع من وإلى المغرب، انطلاقا من ميناء بول، وهو ما سيساعد المهنيين المغاربة والبريطانيين على تفادي تعقيدات الإجراءات الحدودية، التي كان يفرضها الاتحاد الأوروبي على بريطانيا سابق.

‎وأفاد الموقع ذاته، بأن الشركة ستركز في البداية على توفير طريق بديل للبضائع المغربية التي يتم تصديرها إلى المملكة المتحدة عبر أوروبا، كما عبرت الشركة عن أملها في تشجيع المستوردين البريطانيين على الحصول بشكل متزايد على المزيد من البضائع من شمال إفريقيا، في خطوة لتحفيز البريطانيين على الاستيراد من السوق المغربية.

‎وفي هذا الصدد، قال الكابتن بريان مورفي، مدير البحرية والميناء في ميناء بوول هاربور، إن هذا الخط المباشر سيعزز الصادرات من المملكة المتحدة والتجارة المتجهة جنوبا وزيادة التجارة بين المملكتين.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا