سلطانة

خبراء يحذرون من خطورة تطبيقات الدردشة في ألعاب الموجهة للأطفال

خدر خبراء في دواسة حديثة تحت عنوان ” راقب طفلك على الإنترنت “، من خطورة وظيفة الدردشة الموجودة في الكثير من ألعاب الأطفال عبر الإنترنت، لما قد تشكله من خطر على صحة ونفسية الطفل.

وتتيح هذه الألعاب إمكانية مشاركة الطفل تجربة اللعبة أو مناقشة استراتيجيات جديدة ضمن الفريق، وذلك لعدم معرفة من وراء اسم الدردشة في الجهة المقابلة، وهو ما يفتح الباب أمام بعض السلوكيات الخاطئة كأن يتظاهر البالغون في الجهة المقابلة بأنهم أطفال ويحاولون بدء الاتصال الجنسي أو ابتزاز الطفل على سبيل المثال.

وينصح الخبراء بضرورة أن يقوم الآباء ببرمجة ألعاب الطفل مع الأصدقاء أو زملاء الدراسة فقط، مع التركيز على أن يكون المحتوى مناسبا لعمر الطفل واهتماماته.

فيما أشار الخبراء، إلى أنه يجب على الوالدين توجيه الأطفال بشأن مخاطر وظيفة الدردشة والاتفاق معهم على بنود السلامة، مثل عدم تقديم الاسم الحقيقي والعنوان إلى الأشخاص الآخرين.

ويذكر أن تقرير سابق، كشف أن الأطفال في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يقضون معظم أوقاتهم على الإنترنت مستخدمين وسائل اتصال تشمل مواقع التواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني وقنوات الدردشة واستخدام الألعاب الإلكترونية.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا