سلطانة

احتراق الطفلة هبة يعيد حملة منع الشارجورات المزورة إلى الواجهة

أثارت واقعة تعرض الطفلة هبة للإحتراق، بعدما نشب حريق داخل منزل والديها المتواجد بمنطقة سيدي علال البحراوي، ضجة واسعة بعدما تسبب شاحن هاتف كان موصلا بالكهرباء في اندلاع النيران.

وشن عدد من النشطاء المغاربة حملة فيسبوكية ضد بيع أو شراء “الشارجورات” المزورة، التي تباع في عدد من الأكشاك والمحلات الصغيرة والتي تكون بجودة ضعيفة وبأثمنة هزيلة، والتي تسقط باستمرار الأرواح في عدد من المدن المغربية.

وطالب النشطاء المغاربة في حملة تضامنية مع واقعة الطفلة هبة السلطات المعنية، بمنع دخول هذا النوع من الشواحن إلى المغرب ومنع بيعها، بعدما أصبحت تهدد بشكل خطير حياة المواطنين.

وخلقت واقعة وفاة الطفلة هبة التي لم يتجاوز عمرها خمس سنوات، ضجة واسعة بعدما انتشر شريط فيديو يوثق احتراق جثتها في مشهد مريع أمام أنظار ساكنة الحي.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا