سلطانة

قصة ملهمة لأم عازبة سرق السرطان الشخص الوحيد الذي جعل قلبها ينبض

ليندزاي” أم عازبة من لاس فيجاس انقلبت حياتها رأسا على عقب حين عرفت بالصدفة إصابة ابنها بتضخم السوائل في رئته اليسرى لتكتشف لاحقا أن هذه السوائل تسببت في إزاحة قلب ابنها من مكانه.
capture4343

خضع بعد ذلك آيدن لعلاجات كميائية تحملت بعدها ليندزاي أشكال العذاب و القهر النفسي حيث لخصت ألمها في قولها ” السرطان يسرق مني ابني”. وعبرت ليندزاي في تدوينة لها على حسابها الخاص “انتسغرام” عن إيمانها بأن ابنها سيعيش رغم استقامة الخط على جهاز تتبع مراقبة قلبه. وأضافت قائلة ” ألمي سيكون دائما قتالي” .
kknkn

أحبت ليندزاي طفلها و آمنت بنجاته لدرجة أنها يوم 27 من شهر أكتوبر قررت أن توشم على كتفها الأيمن صورة له لتوثق به ذكرياتها معه.
capture90
لم تقتصر مهمة ليندزاي على محاربة السرطان مع ابنها، بل شاركت الأمهات العازبات قصتها و ألهمتهن، فأسست جمعية على شرف ابنها أسمتها ” جيش آيدن للملائكة” تؤكد من خلالها أنها لن تستسلم عن القتال من أجل ابنها وحسب تعبيرها “سيجدني السرطان دائما في مواجهته” .

capture333
بعد صراع أليم مع المرض سلم آيدن روحه الطاهرة قبل أربعة أيام نشرت لحظتها والدته صورة لها معه يرافقهما والده على “انستغرام” معلقة ” هذه آخر صورة لنا معا اشتقت إليه لا أستطيع التنفس”.

capture99

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا