سلطانة

وزارة الصحة تحذر من أعراض دواء لعلاج داء الصرع وتسببه في تشوهات الجنين

بعد الجدل الذي أثاره دواء الصرع  ” فالبروات الصوديوم ” وتسببه في تشوهات جنين المريضات اللواتي يأخذن الدواء، أكدت وزارة الصحة أنها عملت على  ” الرفع من درجة اليقظة لتتبع الأعراض الجانبية لهذا الدواء، وقامت بتحسيس مهنيي الصحة بالأعراض الجانبية لهذا الدواء والتأكيد على ضرورة تحسيس وشرح هذه الأعراض للمريضات وتتبع جميع الحالات لتجنب وقوعها “.

وأضافت الوزارة أنه على إثر ما نشرته العديد من وسائل الاعلام حول مخاطر هذا الدواء فإنها تؤكد أنه مهم لعلاج داء الصرع ولاضطراب الثنائي القطب “بل وفي بعض الاحيان يكون استعماله جد ضروري”.

وأكدت الوزارة، في بلاغ لها، توصلت به “سلطانة” ، أن هذا الدواء يستعمل لحدود اليوم في جميع دول العالم وأنه وكجميع الأدوية له أعراض جانبية مبينة في النشرة المرافقة له، ولذلك فإنه وأخذا بعين الاعتبار لتعليمات منظمة الصحة العالمية فإنها تتبع من خلال المركز الوطني لليقظة الدوائية واللجنة الوطنية لليقظة الدوائية الأعراض الجانبية لجميع الأدوية عبر التراب الوطني.

وحسب ما ورد في بيان فقد قامت قامت وزارة الصحة بمراسلة المدراء الجهويين للصحة ومدراء المستشفيات والهيئة الوطنية للصيادلة والهيئة الوطنية لأطباء الأسنان والهيئة الوطنية للطبيبات والأطباء من أجل تحسيسهم بالأعراض الجانبية لهذا الدواء وإلزامهم بضرورة شرح أعراضه للمريضات.

دواء الصرع فالبروات الصوديوم

vous pourriez aussi aimer