سلطانة

هل تعانين من التوتر في شهر رمضان؟

يتعرض الصائم في شهر رمضان إلى العديد من التغيرات على مستوى نمط الحياة والنظام الغذائي أيضا، كما أن بسبب ساعات الصيام الطويلة يعاني العديد من الأشخاص من حرمان شديد من بعض العادات الغذائية الخاصة بهم.

إن جسم الإنسان يحتاج إلى العديد من المواد الغذائية لكي يؤدي وظائفه بأكمل وجه وخصوصا إذا كان الشخص مدمنا على تناول بعض المنبهات التي تسبب له الصداع والتوتر وألام الرأس المزعجة إن لم يتناولها بعد فترة معينة.

ويعد أكثر الأشخاص توترا أثناء الصيام في شهر رمضان هم المدخنين، بالإضافة إلى الذين يفرطون في تناول القهوة والشاي، وهو الأمر الذي يؤثر على دماغهم سلبا ويسبب لهم التوتر الشديد.

فإذا كنت سيدتي تعنين من هذه المشاكل في شهر رمضان وتريدين التخلص منها، ينصح الخبراء بضرورة التخفيف من شرب القهوة واللجوء إلى شرب الشاي بعد الإفطار لإنه يحافظ على مستويات “الكورتيزول” منخفضة بعد الإجهاد الناتج عن صوم ساعات طويلة.

كما يساعد شرب الشاي على التحسن بشكل أسرع من تعرّض الجسم للانشداد والتوتر لدى البعض في فترة الصوم، بخلاف القهوة التي تعزز ذلك.

ويمكنك سيدتي تناول كوب أو كوبين من الشاي الأسود بعد الإفطار، والحرص على الإكثار من شرب المياه بكمية تتراوح ما بين 2 و 3 لترات، حتى تضمني عدم جفاف جسمك بسبب مادة الكافيين.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا