سلطانة

خبير التغذية لـ”سلطانة”: هذه وجبة السحور المثالية خلال شهر رمضان

ثمة العديد من النصائح التي أقرها خبراء التغذية عند تناولنا لوجبة السحور، لأجل الحفاظ على  صحتنا من الشعور بالصداع أو من فقدان الطاقة طيلة اليوم من الصيام أو شعورنا بالعطش وكذا المحافظة على وزننا من الزيادة، لهذا “سلطانة”  اتصلت بالأخصائي في التغذية عبد اللطيف بور، ورئيس الجمعية المغربية للعلوم والتغذية، قدم لنا نصائح مهمة لضمان سحور مثالي طيلة شهر رمضان.

فحسب الأخصائي في التغذية، عبد اللطيف بور يجب على وجبة السحور أن تضمن 25 إلى 30 في المئة من مجمل الطاقي الذي يحتاجه الجسم طيلة اليوم الموالي، إذ وجبة السحور دورها شبيه بدور وجبة الفطور في سائر الأيام، لهذا وحسب البورفيسور بور يجب على وجبة السحور ان تتضمن مصادر الطاقة والمعادن والفيتامنيات،  وايضا يجب أن تكون مصدر للبروتينات.

بالإضافة يجب على وجبة السحور أن تتضمن أيضا سكريات بطيئة الإمتصاص، عكس وجبة الإفطار، التي يجب عليها أن تتضمن سكريات سريعة الإمتصام لتمدنا بالطاقة.

يبرر عبد اللطيف بور ذلك، بكون سكريات سريعة الامتصاص ستؤثر سلبا على صحتنا خلال فترة الصيام، لأنها تفرز  سكر بسرعة، وبالتالي سنحس  بالجوع ، وسنفقد الطاقة اللازمة خلال اليوم، لهذا ينصح بشرب عصائر طبيعية.

ونصح الأخصائي في التغذية عبد اللطيف بور، تناول الخبر الكامل، النشويات ، الخضر، الفواكه، كأس الحليب ومشتقاته ، العصائر الطبيعية ، عدم تناول المنبهات مثل القهوة والشاي، من الأفضل شرب شربة  الخضار، بالإضافة إلى الماء الذي يجب أن يكون حاضرا في فترة السحور وطيلة الليل.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا