سلطانة

دراسة: احذروا مشاركة سماعات الأذن مع الآخرين

كلنا نحب أن نشارك أصدقائنا ومعارفنا بسماعات الأذن لسماع مقطع أو أغنية أعجبتنا، فالكل اعتاد على مشاركتها مع الآخرين بشكل عفوي، دون أن ننتبه إلى أن هذا السلوك البسيط الذي قد يؤثر سلبا على صحتنا.

حذرت دراسة طبية حديثة من هذا السلوك بشدة، ويرجع سبب ذلك إلى أن الأذن بها كمية كبيرة من الشمع وخلايا الجلد الميتة والبكتيريا التي قد تتطور إلى عدوى خطيرة إذا تم إهمال نظافتهما، وأيضا إذا تم استخدام سماعات الأذن بشكل مشترك بين عدة أشخاص.

وأفاد الخبراء بحسب ما جاء في جريدة “المدينة” أن شمع الأذنين والبكتيريا الموجودة بهما لا يشكلان ضرراً على الإنسان، لكن استعمال السماعات كثيرا يحبس الرطوبة ويزيد من ارتفاع درجة حرارتهما، وبالتالي نمو البكتيريا التي تؤدي إلى تكون لفطريات والالتهابات.

وأكد كيلي رينولدز الخبير في الصحة البيئية بجامعة أريزونا، على ضرورة الحرص على التقليل من مشاركة السماعات مع الآخرين، مع تعقيمها أسبوعيا بأعواد القطن، وأيضا إعادة تنظيفها قبل وبعد استعمال السماعات من قبل شخص أخر.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا