سلطانة

يسبب”السرطان الخفي”..دراسة تحذر من مخاطر الوشم

حذرت دراسة طبية حديثة، من أضرار حبر الوشم وإمكانية تسببه بالسرطان، بسبب احتوائه على مواد كيميائية سامة مسببة لأمراض سرطانية.

واكتشف علماء في جامعة ولاية نيويورك، أن نصف عينات أحبار الوشوم التي فحصوها، احتوت على مركبات “آزو”، والتي تتحلل تحت الضوء فوق البنفسجي المنبعث في ضوء الشمس إلى مواد كيميائية مسببة للسرطان، ووفقا لما نقلته وسائل إعلام امريكية.

وأشار العلماء إلى أن الشخص الذي يحصل على وشم معرض لخطر الإصابة بعدوى بكتيرية بسبب اختراق الجلد، أو الإصابة بمرض ينتقل عن طريق الدم مثل التهاب الكبد، إذا لم يتم تنظيف المعدات المستخدمة في العملية بشكل صحيح.

واستعرض العلماء وفقا لنفس المصدر، نتائج دراستهم التي أوضحت أن حبر الوشم يحتوي على مركبات لا تكون مدرجة على الملصق الخاص بالمكونات، مثل ثاني الآزو وأكسيد التيتانيوم والإيثانول الذي يساعد في ترقيق الدم، وقد تصبح مسرطنة إن تعرضت للشمس أو البكتيريا.

وعن إزالة الوشوم، شددت الدراسة على أنها عملية محفوفة بالمخاطر وقد يترتب عليها تداعيات صحية، بسبب عدم وجود دقة في تفاعل الليزر مع الأصباغ الموجودة في الوشوم عند إزالتها.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا