سلطانة

فتيات يتخذن من استئجار أرحامهن مهنة لهن

نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية تقريرا تؤكد فيه على استئجار أربعة شقيقات في المكسيك أرحامهن بسرية للأزواج المثليين الأوروبيين، إذ يصل استئجار أرحامهن إلى ما يقارب 10 ألاف يورو للطفل الواحد.

وجاء اختيار الأخوات هيرنانديز العاطلات على العمل لتأجير أرحامهن من أجل كسب الآلاف من الأوروهات عوض دخول مجال الدعارة .

وفي نفس السياق تم اتهام الأخوات الأربعة من طرف جيرانهم بأنهم عبارة عن عصابة لتهريب الأطفال.

وأكدت إحدى الأخوات مارثا 30 عاما أنها حامل في شهر الرابع بطفل تم شراءه من طرف مثلي فرنسي، وصرحت أنها بدأت أول مرة باستئجار رحمها سنة 2013 نتيجة الفقر التي تعيشه عائلتها.

وختمت في الأخير تقول إن كان تأجير الأرحام سيجلب المال لإعالة أسرتي فلا مانع لدي من فعل ذلك.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا