سلطانة

الدار البيضاء… افتتاح معرض نسوي للفن التشكيلي تكريما لروح الفنان عبد اللطيف الزين

احتضنت قاعة العرض ( ألوان ) في الدار اللبيضاء مساء امس الأربعاء حفل افتتاح معرض نسوي للفن التشكيلي تكريما لروح الفنان الراحل عبد اللطيف الزين ، الذي وافته المنية في دجنبر الماضي . و يتيح المعرض ، المنظم الى غاية 3 ماي المقبل ، أمام الزوار فرصة اكتشاف خمسين عملا من توقيع سبع فنانات تشكيليات ، اللواتي طبعن العالم بألوان منسجمة بالرغم من اختلاف مشاربهن ،و بالتالي أخدن المشعل على خطى الراحل عبد اللطيف زين ( 2016- 1940).

و يتعلق الامر بالفنانات التشكيليات نادية الشلاوي و آسيا جلاب ،و بهيجة فراوسي ، وفوزية جسوس ، و ليلي عراقي ،و نادية غسال ،و حفيدة الراحل عبد اللطيف الزين ، و حياة مرادجي .

و في تصريح لوكالة المغرب العربي للانباء ، اعربت حياة مرادجي عن سعادتها بالكشف لاول مرة عن ادباعتها التيؤتتمحور حول تيمة المراة عموما و على وجه الخصوص المرأة الام ،و المرأة العاملة ،و المراة الأمازيغية .

و أضافت حياة ، التي نشأت في وسط فني ، أنها استلهمت ابداعاتها من خلال أسفارها التي قامت بها لمناطق متعددة من العالم وايضا ما تمتلكه من حس فني ، مشيرة في هذا السياق الى انها طورت منذ طفولتها مواهبها الفنية من حيث اطار الصورة و الاضواء و الضلال و الابعاد .

و في معرض حديثها عن التقنيات التي استعملتها في توقيعاتها ، أوضحت الفنانة التشكيلية أنها لجأت الى استعمال مزيج من التقنيات المختلفة في لوحة مائية وزيتية لإضفاء نظرة ناعمة على عملها الفني، مبؤرزة انها سيتناول مواضيع جديدة في المعارض المقبلة.

وتميز حفل افتتاح هذا المعرض بحضور شخصيات مغربية وأجنبية من عالم الفن و الثقافة و الادب .

ويعد الفنان الراحل محمد الزين ، الذي ولد سنة 1940 في مراكش ، من قيدومي الفنانين التشكيلين بالمغرب، حيث تتميزت أعماله ببعدها التعبيري، إذ استمد الراحل مواضيعها، على الخصوص، من الفضاءات المغربية ومن التراث الشعبي المغربي.

وكان الزين الرئيس المؤسس للجمعية الوطنية للفنانين التشكيليين، والرئيس المؤسس لنقابة الفنانين التشكيليين المغاربة.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا