سلطانة

زهور السليماني تكشف حقيقة معاناتها في الغربة وتعلن عن جديدها الفني

أوضحت الممثلة المغربية زهور السليماني حقيقة معاناتها وهجرتها إلى الديار الإسبانية، وقالت في حوار مع مجلة “سلطانة” إنها لا تعاني من أي مشكل في الهجرة، مضيفة أنها كانت مجرد تجربة لم تقدر عليها فرجعت إلى أرض الوطن.

وكشفت “زهور” في نفس الحوار أنها انتهت من تصوير الجزء الثاني من مسلسل “دار الغزلان” الذي ينتظر أ، يعرض شهر رمضان القادم.

وأضافت أن ابنها ورث منها الفن، إذ أدى أدوارا في بعض الأعمال المسرحية والسينمائية، وفي نفس الوقت يعشق كرة القدم ويمارسها مع مع أحد الأندية.

وتجدر الإشارة أن زهور السليماني ممثلة تألقت في الكثير من الأعمال المسرحية والسينمائية والتلفزية.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا