سلطانة

وجدة.. افتتاح الدورة السابعة لمهرجان تعابير بتكريم الفنان حسن فولان

افتتحت، أمس الأربعاء بوجدة، الدورة السابعة لمهرجان “تعابير” الوطني بتكريم الفنان حسن فولان.

وتم، في حفل افتتاح هذه الدورة التي تنظم تحت شعار “الشباب في قلب المشروع المجالي للجهات المتقدمة” إلى غاية 14 أبريل الجاري، تقديم عروض موسيقية وفنية مزجت بين الموروث الفني المغربي والإفريقي، فضلا عن تكريم الفاعل الجهوي هشام الصغير والفاعل الجمعوي الصديق الراشدي.

وتأتي هذه الدورة، بحسب المنظمين، في سياق عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي، حيث تروم الاحتفال بهذه العودة التاريخية والعمل مع الطفولة والشباب على ترسيخ قيم الانفتاح على المحيط الإفريقي والحضارة الإفريقية العريقة وكذا تكريس الهوية الإفريقية باعتبارها إحدى أسس الهوية المغربية.

ويشارك في هذا المهرجان الذي تنظمه جمعية الشعلة للتربية والثقافة – فرع وجدة، شباب ينتمون لمختلف جهات المغرب سيبرزون إبداعاتهم في مجالات المسرح والتعبير الجسدي و”البلاي باك” الفني مجسدين من خلالها الطابع الإفريقي للمهرجان. ويتبارى المتنافسون على نيل إحدى جوائز المهرجان، وذلك من خلال عروض فنية تعد بمثابة “تجسيد لحوار الثقافات بين ضفتي البحر الأبيض المتوسط وقيم التسامح والمواطنة المسؤولة”.

وتحمل الدورة السابعة لمهرجان “تعابير” الوطني اسم “المرحوم محمد أمدي”، الرئيس السابق لجمعية الشعلة للتربية والثقافة، وذلك “تكريما لجهوده وعمله المتفاني للرقي بالجمعية على الصعيد الوطني وكذا الإسهام في تحديث هياكلها”.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا