سلطانة

أول ظهور لمريم سعيد وكريم ظريف معا بعض أقل من أسبوع من انفصالهما

بعد اختفاء دام لأيام، ظهر في نفس اليوم الثنائي الذي صدم المتابعين بخبر انفصاله بداية الأسبوع الماضي وقبيل أيام من حفل زفافهما الذي انتظره العديد عبر العالم العربي.

ونشرت أمس السبت الإعلامية مريم سعيد صورة على السنابشات وتظهر فيه رسمة فتاة تمثّلها متكئة أمام برج دبي وتحمل كتابا في يدها، كما كتبت على الصورة “أحظى ببعض الوقت لنفسي”.

screenshot_20170409-014503

وسرعان ما نشر خطيبها السابق رجل الأعمال كريم ظريف بدوره على السنابشات صورة له ويبدو فيها مبتسما.

screenshot_20170409-014121

ويشار أنه كان من المرتقب أن يزف الإثنان قبيل أمس الجمعة، حيث كان من المفترض أم يقام الزفاف بفندق الفور سيزونز بإمارة دبي.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا