سلطانة

كريم ظريف يواجه تهمة قاسية بعد انفصاله عن مريم سعيد

تعرّض رجل الأعمال المغربي كريم ظريف لهجوم لاذع على مواقع التواصل الاجتماعي وذلك بعد انفصاله عن الإعلامية المغربية مريم سعيد.

واتّهم النشطاء ظريف بتشويه سمعة خطيبته السابقة وذلك من خلال رسالة الانفصال الصادمة التي نشرها على حسابه الخاص على السنابشات والإنستغرام، في حين لم يرد على هذه الادعاءات ولم يخرج بأي تصريح جديد أو تعليق على الحادثة.

ويشار أن زفاف الثنائي المغربي مريم سعيد وكريم ظريف كان من المرتقب أن يقام غدا الجمعة في فندق الفور سيزونز بإمارة دبي.

وكان كريم ظريف قد أعلن صبيحة يوم الإثنين أنه انفصل عن الإعلامية مريم سعيد، وأن السبب هو مشكل “أخلاقي”، فيما خرجت سعيد بعيد ذلك بساعات لتعلن بدورها أن الزفاف قد ألغي نهائيا وأن خطوبتهما قد فسخت.

[soltana_gal_embed id=”282906,283344,281358”]

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا