سلطانة

إحداث فضاء خاص داخل ثانوية وادي الذهب بالقنيطرة لفائدة فتيات المؤسسة

دشت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني وشركة “بروكتر أند غامبل”، يوم الجمعة المنصرم، فضاءً جديداً لفائدة  400 فتاة بداخلية ثانوية وادي الذهب الإعدادية بمدينة القنيطرة.

وتندرج إعادة ترميم هذه الداخلية في إطار برنامج التربية على الصحة الإنجابية الذي تم إطلاقه في سنة 1998 بهدف محاربة الهدر المدرسي الناتج عن إشكالية عدم حصول  الفتيات على المعلومات الأساسية المتعلقة بالبلوغ والمراهقة.

dsc_0523

ويستهدف البرنامج الفتيات المتمدرسات اللاتي وصلن سن البلوغ، ، والذي يرتكز على مجموعة من الحصص التربوية، تشرف عليها طبيبات مكونات من طرف الوزارة والشركة، حول البلوغ والنظافة الشخصية والسلوكات الصحية السليمة.

وقد شملت أشغال إعادة التأهيل التي انطلقت منذ شهرين بالداخلية: إصلاح شبكة الماء والكهرباء والمرافق الصحية وكذلك النوافذ، بالإضافة إلى تجهيز وإعداد المساحات الخارجية.

ولم يكن هذاالمشروع الاجتماعي ليرى النور لولا المشاركة القيمة لشركاء”بروكترأندغامبل”،  حيث تكفل نادي “الروتاري الدار البيضاء الشمال” بإصلاح  وتجهيز قاعتين كاملتين: الأولى توظف كنادي مجهز بالوسائل السمعية البصرية ولعب ثقافية وترفيهية للفتيات، والثانية قاعة متعددة الاختصاصات توظف كقاعة للمطالعة والاجتماعات والعرض والمسرح. في حين تكرمت مؤسسة البنك الغذائي  بتقديم هبة تمثلت في أغطية لأفرشة المراقد.

dsc_0162

وتعتبر الشراكة ما بين وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني وشركة “بروكترأندغامبل” مثالا للشراكة الناجحة ما بين القطاع العام والقطاع الخاص، إذ أنها حققت منذ توقيعها عدة أهداف، من ناحية تكوين الفتيات تكوينا أساسيا فيما يخص النظافة الشخصية والصحة الإنجابية ومن ناحية أخرى توفير بيئة معيشية أفضل تمكنهن من مواصلة دراستهن وإعدادهن  لحياة مستقبلية مطمئنة .

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا