سلطانة

إيران توقف لاعبة محترفة مدى الحياة لسبب غريب ومغاربة يطالبون بتجنيسها

قام الإتحاد الإيراني للشطرنج، بفصل اللاعبة المحترفة “دورسا درخشاني”، وحرمانها من اللعب لمنتخب إيران مدى الحياة، وذلك بعد خلعها الحجاب أثناء مشاركتها في بطولة جبل طارق للشطرنج مؤخرا.

وأكدت وسائل إعلام دولية، أن رئيس الاتحاد الإيراني “مهرداد بهلوان زادة” أشر على قرار الفصل والحرمان من اللعب للمنتخب، مباشرة بعد توصله بصور تؤكد مشاركة هذه اللاعبة بدون حجاب خلال بطولة دولية نظمن بمستعمرة جبل طارق.

وصرح “مهرداد” بهذا الخصوص، أن “دورسا” مثلت في هذه البطولة نفسها وليس إيران، باعتبار أن الأعراف في هذه الجمهوية تحث على إرتداء الزي الإسلامي الذي يتضمن الحجاب في أي رياضة من الرياضات.

وتناقل رواد مواقع التواصل الإجتماعي في المغرب صورة “دورسا” المصنفة ضمن لائحة أفضل 100 لاعبة في العالم، مشيرين إلى أنه وبعد حرمانها من المشاركة مع إيران بات المجال مفتوحا من أجل تجنيسها وضمها إلى المنتخب المغربي لرياضة الشطرنج.

[soltana_embed]https://www.facebook.com/photo.php?fbid=10154471295768391&set=a.40765703390.54539.677778390&type=3&theater[/soltana_embed]

وبهذا الخصوص، كتب المدون المغربي مروان المحرزي العلوي، تدوينة ساخرة يطالب فيها الجامعة الملكية للرياضة يتجنيس هذه اللاعبة، على غرار ما تقوم به دولة قطر مع العدائين.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا