سلطانة

فنانون يحتفلون في مكناس بمرور 20 سنة على تصنيفها تراثا عالميا

تحتضن مدينة مكناس من 2 إلى 7 دجنبر فعاليات مهرجان فني احتفاءا بمرور 20 سنة على تصنيفها “تراثا عالميا” من طرف منظمة “اليونيسكو”، وينظم هذا الحفل من قبل الجماعة الحضرية لمكناس بشراكة مع مؤسسات عمومية محلية ووطنية، إضافة إلى هيئات من المجتمع المدني ومنظمات ومعاهد دولية أبرزها منظمة اليونسكو.

وستعرف هذه التظاهرة مشاركة فنانين مغاربة وأجانب لامعين، أبرزهم سامي يوسف، سعيدة فكري، عبد الوهاب الدكالي، نعمان لحلو، نجاة الرجوي، وأيضا مروان حجي، والذين سيحيون سهرات فنية في المدينة، وذلك حسب بلاغ للجنة المنظمة لـ”مهرجان مكناس”.

إضافة إلى ذلك، من المقرر تنظيم ندوات علمية وورشات تكوينية ومعارض فنية واقتصادية وصناعية من أجل التعريف بالمدينة، والمآثر التاريخية الهامة التي تضمها، وذلك للترويج للعاصمة الإسماعيلية وإبراز مؤهلاتها التاريخية والثقافية والاقتصادية.

ومن المقرر أيضا أن تقّدم معارض لمنتوجات الزيتون والطبخ المكناسي والصناعة التقليدية، وإبراز ملحون التراث العيساوي، والتراث الحمدوشي وغيرهم.

وسيكون تاريخ التصوف بمكناس حاضرا بدوره في مهرجان مكناس، من خلال ندوة علمية بشراكة مع المجلس العلمي، وندوة حول المولى إسماعيل بشراكة مع جامعة مكناس التي تحمل اسمه.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا