سلطانة

إدانة عمر بنحماد وفاطمة النجار بشهرين حبسا

أصدرت المحكمة الابتدائية بمدينة بنسليمان اليوم حكمها في قضية عمر بنحماد وفاطمة النجار النائبين السابقين لحركة التوحيد والإصلاح، وحكمت عليهما بشهرين حبسا موقوفة التنفيذ وغرامة مالية قدرها 500 درهم لكل واحد منهما.

وقال محامي الطرفين عبد المالك زعزاع لمجلة “سلطانة” الإلكترونية: “الحكم يعتبر حكما غير عادل ويجانب الصواب.

مضيفا “المحكمة لم تكن عادلة بكون الغرفة الجنحية لابتدائية بنسليمان، لم تستجب لطلبات الدفاع في الجلسة ما قبل الأخيرة، رغم أنها كانت طلبات جدية، من بينها تأجيل القضية إلى حين إحضار المتهمين”.

وأما سبب غياب المتهمين عن المحاكمة فقال زعزاع “غياب المتهمين كان مبررين، بحكم تأزم الوضعية الصحية القاهرة التي تمر بها فاطمة النجار، وتغيب عمر النجار بسبب اشرافه على تأطير لإنجاز رسالة دكتوراه لأحد الطلبة بمدينة فاس.

ويذكر أن قضية عمر بنحماد وفاطمة النجار خلقت ضجة واسعة في المغرب في الأشهر الماضية، وتمت متابعتهما من طرف المحكمة، من أجل الخيانة الزوجية والفساد في حالة سراح بعد أن تنازلت زوجة بنحماد عن متابعة زوجها، بعد القاء القبض عليه رفقة فاطمة النجار وهما في وضعية مخلة بالآداب.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا