سلطانة

الأساتذة المتدربون يتوقعون عدم استجابة المسؤولين لمطالبهم إلا بالضغط

يعتزم الأساتذة المتدربون، تنظيم وقفات ومسيرات احتجاجية جديدة بعد غد الخميس وفي الأسبوع المقبل، أمام مقرات المديريات الإقليمية والأكاديميات الجهوية التابعة لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني.

وقال بلال اليسفي، المنسق الإقليمي لمديرية فحص أنجرة بمنطقة الشمال في تصريح لمجلة سلطانة الإلكترونية “تجربتنا تجعلنا نتوقع أن هذه المسيرات والوقفات لن تكون لها نتيجة حاليا ولكننا عازمون على الصمود وعلى إيصال صوتنا إلى العالم بأسره”. وأضاف اليسفي بنبرة انفعالية على أن المغرب ليس دولة قانون وإنما يسيره منطق القوة.

وأشار المنسق الإقليمي إلى أن الأساتذة المتدربون لن يتوقفوا في معركة “نكون أو لا نكون” كما وصفها، معربا عن يقينه في أن مطالب أساتذة الغد ستتحقق وأن الدولة ستستجيب بالضرورة لهذه المطالب بعد الضغط على المسؤولين.

وقرر الأساتذة المتدربون مقاطعة التداريب الميدانية منذ أمس الاثنين، بسبب عدم التزام الحكومة بمحضر 21 أبريل الماضي، الذي وقع بعد مد وجزر بين الأساتذة والحكومة والذي يقضي بإرجاع المرسومين إلى طاولة الحوار الاجتماعي والقطاعي، وتوظيف الفوج كاملا دفعة واحدة وعلى صرف المستحقات المالية.

وكان بيان أصدرته التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين أكد استمرار الاحتجاج ومواصلة ما وصفوه بالمعركة النضالية إلى أن تنفذ كافة مطالبهم.

وعبر البيان نفسه عن استعداد اساتذة الغد للانخراط الميداني في كافة الأشكال النضالية لكل الفئات المتضررة من السياسات التخريبية في قطاع التعليم.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا