سلطانة

الجمعية الدولية لقاضيات العالم تنقل مقرها إلى المغرب

خلال انعقاد المؤتمر الدولي للقاضيات بواشنطن والذي حضرته أزيد من ألف قاضية من 82 دولة بحر الأسبوع الماضي، تم الإعلان عن تأسيس الفرع المغربي للجمعية الدولية للنساء القاضيات وذلك برئاسة القاضية المغربية “مينة السكراتي”.

وقد تم اتخاذ القرار بأن يكون مقر الفرع بمدينة الرباط، وذلك لأن المغرب هو البلد العربي الأول والوحيد الذي وقع عليه الإختيار وحصل على الموافقة ليحتضن مقر منظمة غير حكومية بهذا الحجم لتمثيل القارات الثلاث وذلك بفضل جهود القاضية المغربية “السكراتي”.

وقد تم تأسيس جمعية مهنية قضائية جديدة لتفعيل الفرع المغربي بإسم “إتحاد قاضيات المغرب”، وسيضم نخبة من القاضيات اللاتي تميّزن في محاكم مختلفة عبر المملكة، وحسب مانشرت جريدة الصباح في عددها لليوم، أكدت مينة سكراتي والتي تشغل حاليا منصب قاضية بالمحكمة الإبتدائية بالدار البيضاء ورئيسة الفرع المغربي للجمعية الدولية للنساء القاضيات، أن المغرب حقق سابقة بعد أن أختير مقرا لهذه الجمعية.

ويجدر بالذكر أن الجمعية الدولية للقاضيات هي منظمة عالمية تضم في عضويتها أكثر من أربعة ألاف قاضية من 103 دول، وقد تم تأسيسها سنة 1991 ويتلخص دورها في دعم جهود المرأة القاضية من أجل تكريس حقوق المرأة وحمايتها.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا