سلطانة

جنيّة توقع بمفتش شرطة بالرباط وتسلبه 40 مليونا

في حادثة غريبة من نوعها تقدم مفتش شرطة ممتاز بشكاية ضد فتاة تنحدر من بني ملال لكونها سلبته أربعين مليونا، عبر تقليدها لصوت “الجنية” أثناء حديثها معه عبر الهاتف واستعمالها لطقوس الشعوذة قصد الإيقاع به.

وفي تفاصيل القضية كما جاء في جريدة الصباح، فإن مفتش الشرطة الممتاز الذي يشتغل بدائرة تابعة للمنطقة الأمنية الثانية أكدال حسان الرباط، أقر أمام محققي الضابطة القضائية أن الفتاة قد ربطت الإتصال به بحجة أنها عثرت على رقم هاتفه ضمن قائمة أسماء مسجّلة في الهاتف الذي إقتنته، وأوهمته أنها تعاني من أرواح شريرة تسكنها وأنها بحاجة ماسّة للعلاج فقام بمساعدتها عبر أخذها للكشف وتلقّي العلاج عند أطباء مختصين بمدينة الرباط ، ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل أصبح يساعدها ماديا ويبعث لها مبالغ مالية تجاوزت الـ 40 مليون سنتيم.

وخلال التحقيقات مع الفتاة البالغة من العمر 31 سنة والمقيمة بأزيلال، أقرت أنها تعرفت على مفتش الشرطة أثناء تواجده في مهمة رسمية بمدينة بني ملال حيث بدأت علاقتهما عبر الهاتف ثم تطورت إلى علاقة حب تخلّلتها علاقة جنسية، واعترفت بأنها كانت توهمه بأنها تسكنها أرواح شريرة قصد الإيقاع به والتحصل على المزيد من المبالغ المالية التي ستمكّنها من شراء شقة في السكن الإقتصادي  ببني ملال، كما إعترفت بكل التهم المنسوبة إليها من نصب وإحتيال وإبتزاز وإستعمال هويات مزيّفة.

وما أثار دهشة المحققين هو أن المفتش الممتاز الذي وقع ضحية للنصب كان يتحصّل على المبالغ المالية التي يقوم بمنحها للفتاة عن طريق القروض وقد قررت النيابة العامة إيداع الفتاة السجن المحلي بمدينة سلا، بتهم تتعلق بالنصب والإبتزاز وإهانة الضابطة القضائية.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا