سلطانة

المحكمة تقرر حبس لمجرد إلى غاية يوم الثلاثاء

أصدرت المحكمة الفرنسية أمرا بإيداع النجم المغربي سعد لمجرد في السجن ومتابعته في حالة اعتقال، بعد اتهامه بالاغتصاب والاحتجاز من طرف إحدى الفتيات الفرنسيات.

وحسب ما ذكره موقع “بابوبي” أن شهادة الضحية التي تبلغ من العمر 20 سنة اعتبرها قاضي التحقيق جدية، وأنها تعرضت للتعنيف من قبل لمجرد الذي كان تحت تأثير الكحول والمخدرات خلال تواجده بأحد الملاهي الليلية بباريس.

وصرّح لمجرد في التحقيق بحسب ما أورده المصدر ذاته أن هذه القضية تعتبر مؤامرة من طرف الجزائر والبوليساريو للإيقاع به في الفخ.

وحدد القاضي يوم الثلاثاء القادم موعدا لجلسة النجم المغربي أمام المحكمة الجنائية بباريس، علما أن ثبوت هذه التهم من الممكن أن يواجه فيها لمجرد عقوبة تصل إلى 15 سنة بحسب القانون الفرنسي.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا