سلطانة

رجم مغتصب أطفال بعد محاكمة شعبية بتارودانت

قام سكان بأولاد تايمة هراوة، أول أمس الثلاثاء، بالانقضاض على مغتصب أطفال متعدد السوابق بعد ضبطه متلبسا بمحاولة اغتصاب، لتجرى في حقه محاكمة شعبية برجمه بالأحجار والسكاكين والهراوات، ما خلف للضحية إصابات بالغة استدعت نقله إلى قسم الإنعاش بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير.

وحسب ما أوردته جريدة “الصباح”، فإنه تم نقل المغتصب إلى المستشفى لتلقي العلاج في العناية المركزة ولا زالت الشرطة تحقق في القضية لمعرفة ملابسات القضية ومتابعة المعتدين كما هو الشأن في حالة المحاكمات الشعبية.
وتتوالى الاعتداءات من هذا النوع في مدينة تارودنت، حيث شهدت المدينة عدة اغتصابات للأطفال، الشئ الذي سبب سخطا شعبيا.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا