سلطانة

غريب… ولادة طفلة بجسم به ماء بدلا من الدم

عرفت إحدى القرى المتواجدة ببريطانيا ظاهرة غريبة بولادة طفلة تحمل الماء في جسمها بدلا من الدم كباقي البشر أوالكائنات الحية.

وأكد الأطباء حسب صحيفة الدايلي ميل البريطانية أن المولودة الجديدة ولدت بجسم يحتوي على 35 ملل فقط من الدم وهو ما يعادل ملعقتين صغيرتين فقط، مما يعني أن جسمها كان يحتوي على كميّة أكبر من الماء وهي كمية أقل بسبع مرات من المعدّل الطبيعي داخل جسم طفل حديث الولادة.

واستدعت هذه الطفلة فرانكي موريسون تدخل الأطباء سريعا لإنقاذ حياتها، الأمر الذي استلزم إجراء عملية قيصرية حينها اكتشفوا أنها لا تتحرك داخل رحم والدتها.

وقالت الوالدة التي تبلغ 32 عاما “: إنّ الفضل يعود إلى الأطباء والممرضات الذين ناضلوا لإبقاء الطفلة على قيد الحياة، وأضافت: لن أعتبر نفسي غير محظوظة بعد اليوم بعدما رأيت ما مرّت به ابنتي”.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا