سلطانة

حرب كلامية بين سيلينا غوميز وجاستن بيبر.. واتهامات بالخيانة!!

حرب كلامية عنيفة بين النجم الكندي جاستين بيبر و حبيبته السابقة سيلينا غوميز، بعد التهديد الذي وجهه جاستين بإقفال حسابه على “انستغرام” إذا استمرت التعليقات المسيئة لحبيبته، في حين لم يتوقع النجم العالمي أن تعلق حبيبته السابقة على صورته أيضاً.

بعد نشر بيبر مجموعة من الصور تجمعه بحبيته الجديدة صوفيا ريتشي، ابنة الموسيقي ليونيل ريتشي، خلال رحلتهما في مدينة طوكيو باليابان، وأرفق إحداها بتعليق كتب فيه “سأغلق حسابي إذا لم تتوقفوا عن إهانة صديقتي.. إذا كنتم من المحبين لي حقًا فلا تهاجموا من أحب”، جاء الرد القوي من سيلينا وكتبت بسخرية: “ان كنت لا تتحمل هذا الكره تجاه حبيبتك، توقف عن نشر صورها، فمن المفترض أن هذه الصور تخصكما أنتما فقط”.

ليرد بقسوة: “من المضحك كيف أن الأشخاص الذين استغلوك للحصول على الانتباه والشهرة، يشيرون إليك بأصابع الاتهام، محزن”.

سيلينا لم تتقبل اهانة بيبر لها مما دفعها لوصفه بـ “المخادع”، قائلة: “من المضحك كيف أن الأشخاص الذين خدعوك مرات عدة رغم الدعم والتسامح الذي تقدمه لهم، لا عجب أن معجبيك غاضبون، أمر محزن حقًا”، متهمة اياه بخيانتها مرات عدة.

ليرد بيبر: “تتحدثين عن الخيانة وما الذي حصل بينك وبين زين مالك”، وعلى أثر ذلك اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي.
وجدير بالذكر أن بيبر كان على علاقة عاطفية من قبل بالمغنية غوميز من 2010 حتى انفصلا في 2015.

[soltana_gal_embed id=”147372,147373,147374”]

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا