سلطانة

بالفيديو.. حقائق خطيرة تصرح بها الشاهدة الأولى في قضية “أمي فتيحة”

عبرت الشاهدة الأولى “ميرة” في قضية “أمي فتيحة” التي أضرمت النار في جدها أمام المقاطعة السادسة بالقنيطرة عن خوفها من الجنات الذين تسببوا في حرق “أمي فتيحة” لجسدها بعد تعرضها للظلم من طرف القائد وأعوانه بحيث أكدت أنها تتعرض للتهديد كونها الشاهدة الأولى في القضية.

وصرحت في لقاء مصور مع مجلة “سلطانة” أنه ثم استدعائها للجلسات الأربع رفقة هند البنت الوحيدة “لأمي فتيحة” مضيفة أن الغريب في الأمر هو غياب القائد وأعوانه عن جلسات التحقيق الأربع.

ويذكر أن الرأي العالم المغربي اهتز على واقعة حرق “أمي فتيحة” لنفسها أمام المقاطعة السادسة بالقنيطرة، بعد مصادرة بضاعتها بإحدى الأسواق بنفس المدينة، وبعد ذهابها للمقاطعة، تعرضت للظلم من طرف القائد الذي لم ينصفها فقررت شراء مادة “الدوليو” وأشعلت النار في جسدها وتوفيت متأثرة بالحروق بالمستشفى الجامعي ابن رشد الدار البيضاء.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا