سلطانة

حنان ستدفن بمقبرة الرحمة بالدار البيضاء بعد صلاة العصر

أثار خبر وفاة الشابة حنان المصابة بسرطان الرحم اليوم السبت، حزنا عارما وسط مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي.

ومن المنتظر أن تتوارى جثة حنان التي استطاع جسدها الهزيل مقاومة المرض إلى حدود اليوم السبت،  بعد صلاة العصر بمقبرة الرحمة بالعاصمة الاقتصادية الدار البيضاء.

وتعيش أسرة الشابة المغربية حالة من الحزن بعد أن فارقت الحياة ظهر يوم 13 من شهر غشت الجاري بمصحة الساحل بالدار البيضاء.

لتكتب بذلك نهاية حزينة لقصة حنان التي أسرت قلوب الملايين من المغاربة بمعاناتها مع السرطان، بينما عبّر الكثيرون من رواد الانترنيت أن وفاتها هو خلاص لروحها من الجسد الذي عان مريرا من المرض الخبيث.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا