سلطانة

صادم: مسنون يفترشون الأرض عوض الأسرة بمستشفى إقليمي بالخنيفرة

انتشرت صور صادمة لثلاث مسنين في أرذل العمر يرقدون في مستشفى حكومي بمدينة الخنيفرة، وبالتحديد في جناح جراحة الرأس، في مشهد صادم بحيث يفترش الشيوخ الأرض عوض الأسرة، وتظهر عليهم حالة المرض الشديد.

وقال الشاب المسمى الحسين المشروه، الذي عاين هذا الوضع ونشر الصور على مواقع التواصل الاجتماعي قائلا: “حسبي الله ونعم الوكيل.. لسبب شخصي قمت بزيارة المستشفى الإقليمي بمدينة الخنيفرة صباح اليوم وبالصدفة فتحت باب احدى الغرف المتواجدة في الطابق الثاني جناح جراحة الرأس، وجدت ثلاتة رجال مسنين إليكم الصور”.

وعلق الكثير من نشطاء الفضاء الأزرق على الصور الصادمة، بحيث كتبت ناشطة على صفحتها الخاصة قائلة: “عيطوا على المسؤول والراعي والدولة والشفارة الكبار وخدام الدولة. الفلوس اللي كانو غادي يتشراو بيها سرير وأجهزة طبية لهاد السيد، كايدوز بيهم شي شفار كبير دابا العطلة مع عائلتو ف جزر بورا بورا ولا الكاريبي ولا شي جزيرة فالمحيط الهادي مزال ماتعرفات”.

واكتفى الأغلبية بالتعليق عن الأمر بنشر أيات قرآنية تستنكر هذا المشهد الصادم الذي تقشعر له الأبدان، وفي انتظار رد المستشفى المعني أو وزارة الصحة على الصور أو التعليق على الموضوع، يبقى حال القطاع الصحي بالمغرب وضعا مأساويا.

[soltana_gal_embed id=”142815,142816,142817,142818″]

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا