سلطانة

اشتباكات بين صحافيين مغاربة بسبب الجزائري رضى الطلياني

في إطار مجموعة من الندوات التي أجاب فيها فنانون مغاربة وأجانب عن أسئلة الصحفيين، رفض الفنان الجزائري رضى الطلياني الإجابة عن أسئلة مجموعة من الصحافيين في الندوة الخاصة بالمهرجان المتوسطي للناظور.

وعرفت الندوة مشاحنات بين الصحفيين وبين الفنان الجزائري الذي دخل في جدال مع صحفية تعمل في احدى المواقع الالكترونية، ورفض الإجابة عن سؤالها بحجة أنه يجيب عن سؤال واحد، ما دفعها الى ترك الندوة قبل انتهائها.

واستمرت الندوة في جو مكهرب الى أن وقعت اشتباكات بين صحفي جهوي وأخر يعمل في احدى الجرائد الورقية اليومية حينما طلب هذا الأخير جميع الصحافيين بالتزام الحياد قائلا: ” الله يرحم الوالدين الصحافي مخصوش يعلق”، وصلت الى مشادات كلامية أدت الى اشتباك بالأيدي، بسبب تعليق لأحد الصحافيين الجهويين بالناظور.

وبهذه الطريقة هرب رضى الطلياني من الإجابة عن الأسئلة المتعلقة بمغربية الصحراء، وفي هذا الإطار قال إنه لا يرفض الغناء في المدن الصحراوية المغربية، بالنسبة له مثلها مثل أي منطقة بالعالم.

وأكد في نفس الندوة قبل نشوب الشجار، أن الأغنية المغربية منتشرة في العالم العربي وتفوقت على الأغنية الجزائرية وأعطى مثال بسعد المجرد وحاتم عمور.

ويذكر أن الجزائري رضى الطلياني سيحيي الحفل الختامي بالمهرجان المتوسطي للناظور رفقة الجزائري قادر جابوني، وستكون سهرة يطبعها الراي الجزائري.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا