سلطانة

إلهام الناعوري لـ”سلطانة”: سأدافع عن نفسي وهذا ما حدث بالضبط

كشفت إلهام الناعوري، والدة الطفل الذي تعرض لخطأ طبي أثناء إجراء عملية ختان، عن حالتها النفسية وروت التفاصيل الحادث الذي تسبب في اعتقالها.

ففي حديثها لـ”سلطانة”، أفادت إلهام أنها صدمت من اعتقالها وتقديمها أمام وكيل الملك، فهي لم تتخيل يوما أن تعيش أحداثا مشابهة لما عاشته يوم الأربعاء الماضي.

وأكدت لـ”سلطانة” إنها ستدافع عن نفسها ضد المحامي الذي رفع دعوة قضائية ضدها، بتهمة “إهانته”.

وصرحت “إلهام” لـ”سلطانة” أنها لم تتوقع أن تعتقل يوما، موضحة  أنها ستحضر الجلسة يوم 15 غشت بمعنويات عالية وبهدوء، لأنها تملك أدلة تثبت براءتها من “إهانة” محامي، الذي لا علاقة له بقضيتها الأولى.

فحسب إلهام، أنه وقع خلط في قضيتها في وسائل الإعلام، مشيرة إلى أنها كانت تحضر جلسة في المحكمة يوم الأربعاء الماضي التي تتزامن مع قضيتها الأولى، حتى تفاجأت بعراك بين أحد المحاميين والصحفيين.

وتابعت إلهام حديثها لـ”سلطانة” “اشتد عراك بين المحاميين والصحافيين الذي كانوا يتابعون قضية أخرى متعلقة بالخطأ الطبي، وتفاجأت بمحامي زج بي في الموضوع لا علاقة لي به،  وأنا التي حاولت تهدئة الوضع فقط بينهم، وصدمت باعتقالي وتقديمي أمام وكيل الملك”.

وقالت إلهام أنها قوية وليست قلقة من الموضوع، فهي تملك أدلة تثبت أنها لم تهن أي محامي، موضحة أن قضيتها الأولى هي المصحة التي تسببت بخطأ طبي لطفلها وليس العكس.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا