سلطانة

الملك يستقبل أبناء ووالدة لبنى الفقيري ضحية تفجيرات بروكسيل

استقبل الملك محمد السادس اليوم الأحد بالقصر الملكي بتطوان، بعض أفراد عائلة أسرة المرحومة لبنى الفقيري، ويتعلق الأمر بزوج الفقيدة محمد البشيري وأبنائها الثلاثة ووالدتها” ، ضحية التفجيرات التي استهدفت العاصمة بروكسيل في  ماي الماضي.
ويشار أن لبنى الفقيري، وهي بلجيكية من أصل مغربي، تنحدر من مدينة سلا، متزوجة، وأم لثلاثة أطفال، وقد لقيت حتفها في الهجوم، الذي استهدف محطة لميترو الأنفاق ببروكسل.
وجدير بالذكر أن الهجمات الإرهابية، التي استهدفت مطار بروكسل ومحطة لميترو الأنفاق بالعاصمة البلجيكية خلفت ستة جرحى، من بين الضحايا المغاربة، إصابة أحدهم بليغة، في حين اعتبر أربعة في عداد المفقودين.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا