سلطانة

حسناء أزواغ: اللهجة المغربية كانت عائقا في الدفاع عن مشروعي ببرنامج الملكة

بعد تخطيهن المرحلة الأولى، تم يوم أمس تصوير حلقات المرحلة الثانية من المنافسة لبرنامج ّ” الملكة ” بالقصر الملكي بالقاهرة بمشاركة مغربتين من أصل 30 مشاركة من 18 دولة عربية.

وتشارك كل المغربيتين حسناء أزواغ عن مبادرة ” قلوب رحيمة ” لإعادة تأهيل المشردين، وإيمان حادوش عن ” قلبك أزرق ” بمشروع لصالح أطفال التوحد.

وحول أجواء المنافسة في مرحلتها الثانية، توضح حسناء أزواغ ” كانت المواجهة الأول مع سفيرة المرأة العربية رحاب زين العابدين لمدة 4 دقائق، ثم طرح بعض الأسئلة من طرف لجنة التحكيم، والجزء الثالث عبارة عن خطاب عاطفي مرفوق بلوحة فنية”، مؤكدة أنه سيتم تأهيل 11 مشاركة من مجموع المشاركات من أجل اختيار الملكة والوصفيتين.

وأضافت أن البرنامج سيتم بثه على حلقات ابتداءا من شهر غشت على أكثر من 50 قناة فضائية عربية وأكثر من 16 محطة إذاعية عربية،
وأبرزت أزواغ أن اللهجة المغربية كانت عائقا أمام تقديم مشروعها بشكل جيد، خاصة وأنها كانت تلح على الحديث باللهجة المغربية.

وحول مشاركتها في البرنامج، تقول ” رشحت نفسي لتحقيق حلمي وحلم أعضاء الجمعية في إحداث مركز لإيواء المشردين “.

وأبرزت المتحدثة أن الموضوع التي تشارك فيه ضمن المسابقة يحمل عنوان ” من الشارع إلى الحياة “، ومعالجة ظاهرة التشرد، وقالت حول الظاهرة ” القضية أصبحت قضية وطنية لذلك نعول على دعم الجميع من أجل الظفر بهذا اللقب، وإعادة النظر في التكافل الاجتماعي ببلادنا “.

ويرتكز برنامج الملكة على ” دور الإعلام في خدمة المجتمع المدني، حيث ستخضع أكثر من ألف فتاة وامرأة لاختبار حقيقي، حول كيف يمكنها أن تخدم المجتمع، وصناعة مبادرات جمعوية فاعلة في المجال الاجتماعي، الثقافي والفكري “.

وتضم لجنة تحكيم برنامج “ملكة الأعمال الاجتماعية” كل من سفيرة المرأة العربية رحاب زين الدين، والممثل المصري عزت أبو عوف، والممثل السوي جهاد سعد.

[soltana_gal_embed id=”130292,130293,130294,130295″]

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا