سلطانة

المغاربة يهجرون القنوات الرسمية بعد حموضة رمضان

بعد حصول القنوات المغربية على أكبر نسب مشاهدة في رمضان الماضي، صدمت ماروك ميتري المتخصصة في قياس نسب المشاهدة، خلال كشفها عن نتائج نسب الأخيرة، بحيث صدمت القنوات المغربية الرسمية بتقرير الشركة الذي أفاد أن نسب المشاهدة انخفضت كثيرا بالقناتين.

وجاء هذا التراجع في نسب المشاهدة بعدما لعلعت القناة الثانية رفقة الأولى ببرامجها التي لم يجد لها المشاهد المغربي البديل، وقد بلغ التراجع بالنسبة للقناة الثانية 62 في المئة الى 32.4 أي بنسبة 29.6، واحتفظت القناة الاولي على متابعيها مقارنة مع القناة الثانية بحيث استقرت في نسبة 13 في المائة.

وأضاف التقرير نفسه ان نسب المشاهدة التلفاز في المغرب حاليا قد بلغ ثلاث ساعات ودقيقتين في اليوم، عوض ثلاث ساعات وخمسين دقيقة في اليوم، بشهر رمضان الماضي.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا