سلطانة

طالبة من تاوريرت تفوز بمنحة كندية شهيرة

حازت طالبة مغربية تنحدر من مدينة تاوريرت على منحة “لوران” الشهيرة بكندا، وذلك لتفوقها الدراسي بالإضافة إلى إبداعها في الأنشطة الموازية للدراسة، في مسابقة تنافس من خلالها آلاف الطلبة للحصول على هذه المنحة.

وحسب ما نشره موقه “هيسبريس” فإن الطالبة سارة عبد السميع التي انتقلت رفقة عائلتها للعيش في كندا قبل سنوات، حصلت على منحة دراسية تبلغ 100 ألف دولار، بالإضافة إلى امتيازات أخرى توفر لها  امكانية إتمام دراستها بكندا وكذلك القيام بتدريبات في بلدان أخرى، كما تلقت سارة عروض من جامعات كندية مختلفة لاستكمال الدراسة بها.

سارة عبد السميع

وكشفت سارة في تصريح لها مع الموقع نفسه، أن مسيرتها الدراسية حافلة بجوائز عديدة، حيث فازت بثلاث دورات على التوالي من مسابقة في فن التواصل في المرحلة الابتدائية، بالإضافة إلى اهتماماتها بممارسة كرة القدم وكرة السلة.

واحتلت الطالبة المغربية المركز الأول في مسابقة فن الخطابة على صعيد محافظة نوفو برانسويك، وحصلت الجائزة الأولى في معرض العلوم، ومعرض التراث، وتطمح سارة في استكمال دراستها في مجال الطب والتواصل.

 

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا