سلطانة

فضيلة بنموسى تتحدث عن أعمالها الجديدة وترد على الانتقادات

تحدثت لنا الفنانة المقتدرة، فضيلة بنموسى، عن جديد أعمالها التلفزيونية والمسرحية، مؤكدة أنها حاليا تعمل مع فرقة تانسيفت على إنهاء الجولة الخاصة بمسرحية “ضيف الغفلة” التي ألفها حسن هموش وأخرجها مسعود بوحسين، بالإضافة إلى الانتهاء من التحضير للعمل المسرحي الجديد “دير مزية” التي ستعرض لأول مرة ليلة الخميس المقبل بمسرح محمد الخامس.

وأشارت الفنانة المراكشية، إلى أن العديد من أعمالها الأخيرة تعرض خلال رمضان الجاري، منها أعمال تلفزيونية مع المخرج هشام العسري، ومشاركتها في حلقات عديدة من سلسلة “ميستر سانسور” الفكاهية، بالإضافة إلى ظهورها في 20 حلقة من سلسلة “حديدان في كليز” التي لم تعرض بعد، وأيضا مشاركتها في بعض من حلقات “نعام لالة” مع المخرجة زكية الطاهري، وأخيرا الظهور اليومي في الكابسولات الكوميدية “أنا ومونية ومنير” التي أخرجها هشام الجباري.

وفي ردها على الانتقادات التي تتهاطل على الأعمال الرمضانية التي تعرض على القنوات الوطنية، قالت بنموسى إن “هناك عددا كبيرا من المغاربة الذين يعجبون بأعمالنا كيفما كانت”، معتبرة أن “هناك من ينتقد لأنه يريد أن يرى ما هو أفضل، لكن في نفس الوقت هناك من ينتقد منذ أولى الحلقات لأنه يريد أن نقدم كل شيء منذ أول حلقة”، حسب تعبيرها.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا