سلطانة

وقفة مع موظفة طردتها “الهاكا” بعد احتجاجها على تعيين نجل عزيمان

في تطور جديد لقضية طرد “زكية حاوش” من الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري، بعدما احتجت على تعيين ابن المستشار الملكي “عزيمان” في منصب بالمؤسسة، تعتزم فعاليات حقوقية ونقابية تنظيم يوم غد الخميس وقفة تعبيرية تضامنية أمام “الهاكا”.

وتطالب المنظمة الديمقراطية للشغل الداعية إلى تنظيم الوقفة، “الهاكا” بالتراجع عن قرارها الذي وصفته المنظمة بـ”التعسفي وغير المشروع” و”الانتقامي” لموظفة من قبل الهيأة العليا للسمعي البصري، على إثر دفاعها عن حق تكافؤ الفرص، كحق يكفله الدستور وكحق من حقوقها الإدارية.

واعتبر المكتب التنفيذي للمنظمة الديمقراطية للشغل قرار الطرد النهائي في حق زكية حادوش  قراراً “غير مشروع، انتقامي وتعسفي”، ويتنافى كليا مع مبادئ الحكامة التي تتمثلها “الهاكا”، ويمس في العمق بمصداقيتها، وانتهاك صارخ للحرياتِ النقابيةِ ولحريةِ التعبيرِ وحقوقِ الإنسان.

وتعود تفاصيل الجدل الى تاريخ 04 أبريل 2016، حين رشحتْ “حاوش” نفسها لمنصبٍ مستحدث مرتبط بمهامها وبخبرتِها وبحقها القانوني يضيف البلاغ (تَبَينَ أنه على مقاس نجلِ مستشارٍ ملكي)، ولَما لم تتلق أي رد على طلبها، راسلت الرئاسةَ والإدارةَ دون جواب، احتجت حاملة للشارة، متشبتة بالحق في الانصافِ والمساواةِ وتكافؤ الفُرَص، وأملاً في إثارةِ الانتباه والتصحيح. وذلك حسب ما ذكره مركز حقوق الانسان للذاكرة والأرشيف.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا