سلطانة

الحكومة تخصص 200 مليون درهما للإبداع الثقافي والفني

وضعت الحكومة نموذجا جديدا لدعم الإبداع الثقافي والفني، وذلك من خلال رفع الغلاف المالي للدعم إلى 65 مليون درهم سنة 2016، في أفق بلوغه 200 مليون درهم سنة 2010، وذلك حسب ما كشف عنه رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران خلال جلسة الأسئلة الشهرية ليوم أمس.

ويهدف هذا البرنامج إلى مواكبة وتقوية المقاولات الثقافية والفنية كشريك في إنتاج وتسويق وترويج الأعمال الثقافية والفنية، وتعزيز الشفافية وتكافؤ الفرص ووضع دفاتر التحملات وتنصيب لجان مهنية مختصة ومستقلة، إلى جانب إيلاء عناية خاصة للجوانب الاعتبارية والاجتماعية والمهنية للفنانين والمبدعين.

يشار إلى أن عدد المشاريع المدعمة من طرف الحكومة ارتفع بنسبة 100% ما بين 2012 و2016، حيث انتقل من 600 إلى 1200 مشروعا، مما مكن من إعطاء دينامية ملحوظة لمجالات النشر والمسرح والموسيقى والفنون التشكيلية والتظاهرات الثقافية والفنية.

كما مكنت الحكومة، حسب رئيس الحكومة من تعزيز شبكة المؤسسات الثقافية من خلال إحداث أو برمجة أكثر من 50 مؤسسة ثقافية جديدة، بكلفة تجاوز 4 مليارات درهم، للنهوض بالمجال الثقافي.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا