سلطانة

العسالي: “الحشرات والمناديل الوسخة” أفراد من عائلتي ولا علاقة للحركة بذلك

نفت حليمة العسالي القيادية في حزب “الحركة الشعبية”، وصفها لأعضاء الحركة التصحيحية بـ “الحشرات” و”المناديل الوسخة”، في تدوينة لها على حسابها الفايسبوكي.

وأوضحت المرأة الحديدية في حزب “السنبلة” في تصريح لـ”سلطانة”، أنها كانت تقصد أفراد من عائلتها اللذين تربوا في كنفها وسهرت على تربيتهم وساعدتهم على إيجاد وظيفة، مشيرة أن كلامها كان موجها لنساء وليس للرجال.

وأضافت “تدوينتي لا علاقة لها بالعمل السياسي ولا الحركة التصحيحية”، وزادت قائلة “الحركة التصحيحية انتهى أمرها، حاولوا تأسيس حزب ولم توافق لهم وزارة الداخلية على ذلك”.

وكتب العسالي في حسابها الفايسبوكي: “رمضان مبارك سعيد مع متمنياتي الغالية لكل الحركيين والحريات الإشراف ذو الأخلاق العالية ليس كبعض الحشرات المضرة التي عاشت تحت كَنَفْي لعدة سنين والحمد لله لقد تخلصت منها ورميتها كما يرمي منديل كلينيكس الوسخ بعدما اكتشفت أعمال الشياطين في صورة الملاءكة فلعنة الله عليهن إلى يوم الدين”.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا