هذه قصة الطفلة التي حركت قلب هاري ليتكفل بعلاجها

0
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع

يعود بدر هاري للواجهة مرة أخرى، لكن هذه المرة بعيدا عن العنف وتبعاته، بل عبر مبادرة إنسانية جديدة أضيفت إلى رصيده في مجال العمل الخيري، وذلك بسبب مساعدته لطفلة فقيرة في إجراء عملية جراحية.

بدر هاري وأسرة الطفلة

تعود خيوط القصة الأولى، حسب موقع “اليوم 24” للحظة صادف فيها هاري طفلة صغيرة تضع ضمادة على عينها، ما دفعه إلى الاقتراب من والدتها لاستفسارها عما تشكو منه ابنتها، فأخبرته عن مرضها والتهميش، الذي طالها، وهو ما كان كافيا لتحريك مشاعر هاري، إذ انتفض في وجه العاملين بالمستشفى قبل أن يقرر التكفل بمصاريف العملية الجراحية، وجميع مستلزمات الطفلة طوال فترة نقاهتها.

يذكر أن البطل العالمي يتمتع بشعبية جماهيرية واسعة، وله علاقة صداقة قوية مع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي زار المغرب رفقته عدة مرات. وكانت هذه الزيارات قد أسالت مداد الصحافة الإسبانية والعالمية، وجعلت مسؤولي الفريق الملكي يدخلون على الخط لمطالبته بالتقليل منها حتى لا يتأثر مستواه مع الفريق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.