سلطانة

الطايع خائف من المجتمع المغربي… ونجاة اعتابو ملهمته

كشف الكاتب المغربي عبد الله الطايع في حوار مختلف ،أجرته معه الفنانة المغربية نجاة اعتابو ،وتحت إشراف المدونة والصحفية زينب ابن زهير،ونشر على “lemarocdesfemmes” ،كشف أنه مازال سجينا للأفكار التي توارثها من المجتمع المغربي ،والتي تعتبر الحب ضعفا ،موضحا أنه يحاول شيئا فشيئا التحرر منها .

وأضاف الكاتب المقيم في فرنسا حاليا ،أنه كان دائم الخوف مما قد يفعله بعض أفراد المجتمع المغربي ضد شخص له ميول جنسي مختلف ،ويعلن عن ذلك.

عبد الله الطايع ونجاة اعتابو

الفنانة المغربية بدورها، وأثناء تقمصها لشخصية المحاور،استشهدت بمسارها ،مشيرة إلى أنها استخدمت ذكائها وقوتها للخروج من المشاكل، وتجاوز كل المعيقات التي واجهتها منذ بداية مسارها .

واعتبر عبد الله الطايع، حواره مع الفنانة المغربية مصدر إلهام له وأنه لطالما اعتبرها ملهمته ،حتى قبل لقائها.

يشار أن عبد الله الطايع يعتبر أول كاتب عربي مغربي يكشف عن ميوله الجنسية المثلية في سيرته الذاتية وقد أثارت كتاباته حول الموضوع ردود فعل متنوعة بين مؤيد ومعارض خاصة وأن مسألة ” المثلية الجنسية” في المغرب تشكل موضوعا مثيرا للجدل .

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا