سلطانة

مكتب الصرف يسجل ارتفاع نفقات المغاربة على السفر

عرفت نفقات المغاربة على السفر إلى الخارج ارتفاعا بنسبة 53,2 في المائة، وذلك خلال الخمسة أشهر الأولى، حيث فاقت المستوى الذي سجلته بنفس الفترة من سنة 2019.

وكشف مكتب الصرف، في تقريره الشهري الصادر عنه في نهاية شهر يونيو الماضي، أن نفقات سفر المغاربة إلى الخارج، وصلت في نهاية شهر ماي الماضي إلى ما مجموعه 9,2 ملايير درهم، مقابل 6 ملايير درهم سجلت في ذات الفترة من السنة الفارطة.

وتابع التقرير أن هذه النفقات تجاوزت في متم شهر ماي الماضي، المستوى الذي سجلته في نفس الفترة قبل الجائحة، حيث أنها سجلت في نفس الشهر من سنة 2019 حوالي 7,94 ملايير درهم.

وواصل المصدر ذاته، أن هذه النفقات تأثرت في جائحة كورونا بسبب التدابير التي فرضت وضع مجموعة من القيود على حركة السفر وتنقل المغاربة، لافتا إلى أنها عرفت تراجعا في نهاية شهر ماي في سنة 2020 بـ5 ملايير درهم، وسنة 2021 بـ3,34 ملايير درهم.

وأشار التقرير إلى أن نفقات السفر قد شهدت ارتفاعا في متم العام الماضي، لكن مستواها بقي دون المستوى الذي سجلته قبل الجائحة، حيث أن هذه النفقات بلغت 16.27 مليار درهم في سنة 2022، مقابل 10.65 مليار درهم التي تم تسجيلها في سنة 2021، و10.53 مليار درهم في سنة 2020.

وذكر التقرير أن إنفاق المغاربة على السفر إلى الخارج لم يبلغ المستوى الذي وصله في سنة 2018 بـ18,56 مليار درهم و2019 بـ20,93 مليار درهم.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا