سلطانة

بنسعيد: الوزارة تبذل مجهوداتها لتفعيل رسمية الأمازيغية

أكد وزير الثقافة والشباب والتواصل، محمد المهدي بنسعيد، أن وزارته تبذل مجهوداتها لتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية.

وأوضح محمد المهدي بنسعيد، أثناء جوابه على أسئلة البرلمانيين في مجلس النواب، اليوم الإثنين، أن المراحل الأولى التي قطعها تنزيل النص القانوني الخاص بتفعيل الطابع الرسمي للامازيغية، تم تثمينها بصدور المرسوم الذي يتعلق بتأليف اللجنة الوزارية الدائمة التي كلفت بمهمة تتبع وتقييم تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية، مذكرا أنه تم تكليف قطاع الثقافة بمهمة الكتابة الدائمة لهذه اللجنة.

وتابع الوزير أنه تمت المصادقة على مشروع المخطط الحكومي المندمج الذي يتعلق بتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية، إضافة إلى اعتماده من قبل اللجنة الوزارية الدائمة، وكذلك المصادقة على إحداث لجان موضوعاتية مختصة، ناهيك عن ترجمة المخطط الحكومي المندمج إلى الأمازيغية مع إرساله إلى القطاعات المعنية للتنزيل.

ولفت بنسعيد إلى أن الوزارة مستمرة في تنزيل تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية، عبر قيامها بعدد من المبادرات، من قبيل الاحتفال برأس السنة الأمازيغية على المستوى المركزي واللامركزي، وكذلك تنظيم مهرجانات ذات طابع أمازيغي، بالإضافة إلى دعم الأعمال الفنية والثقافية والأدبية الأمازيغية، وإحداث جوائز تشجيعية أمازيغية، ثم تسجيل التراث المادي واللامادي في لائحة التراث العالمي “اليونيسكو”، وكذا إدراج اللغة الأمازيغية في الموقع الرسمي للوزارة واعتمادها في الإعلانات الوزارية وغيرها.

وخلص بنسعيد بالإشارة إلى أن وزارته دائمة الاشتغال على تفعيل المنشور والمراسلة الصادرة عن وزارة الانتقال الرقمي واصلاح الادارة، فيما يتعلق بإدماج اللغة الأمازيغية في الإدارة العمومية.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا