سلطانة

منظمة “الفاو” تسجل تراجعا في أسعار المنتجات الغذائية

أفادت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة “الفاو”، أن الأسعار العالمية للمنتجات الغذائية واصلت تراجعها خلال شهر دجنبر المنصرم، مسجلة انخفاضا عن المستوى الذي كانت عليه قبل سنة.

وأبرز كبير الخبراء الاقتصاديين لدى “الفاو”، ماكسيموس توريرو، في تصريحات إعلامية، أن مؤشر المنظمة لأسعار الأغذية الذي يستخدم لقياس التغير الشهري في الأسعار الدولية لسلة من السلع الغذائية الأساسية، تراجع بنسبة تقدر ب 1.9 في المئة، بالمقارنة مع شهر نونبر من سنة 2022.

وتابع أن هذا التراجع يعد تاسع تراجع على التوالي بعد الارتفاع القياسي الذي تم تسجيله في شهر مارس الماضي، خلال الفترة التي تزامنت مع العملية العسكرية الروسية لأوكرانيا.

وأضاف المتحدث ذاته أن هذا المؤشر بلغ في شهر دجنبر 132.4 نقطة، الذي يعد أقل بنسبة 1 بالمئة من مستواه الذي سجل قبل سنة، موضحا أنه في سنة 2022، بلغ متوسط مؤشر المنظمة لأسعار الأغذية حوالي 143.7 نقاط، أي مايعادل ارتفاعل ب 18 نقطة، وبنسبة 14.3 في المئة بمقارنة مع سنة 2021.

وتابع ماكسيموس توريرو قائلا: “إنه أمر جيد أن تهدأ أسعار السلع الغذائية بعد سنتين من التقلبات الشديدة”، مشددا على أهمية “البقاء متيقظين والتركيز على تخفيف انعدام الأمن الغذائي العالمي”.

وبخصوص أسعار الزيوت النباتية، سجلت تراجعا متوسطا في مؤشر منظمة الأغذية، بنسبة 6.7 بالمئة عن المستوى الذي تم تسجيله في شهر نونبر، حيث وصل إلى أدنى مستوى له منذ فبراير 2021.

وذكرت “الفاو” أن هذا الانخفاض في المؤشر خلال شهر دجنبر، يعود إلى تراجع في الأسعار الدولية، خاصة لمنتجات زيوت النخيل وفول الصويا وبذور اللفت وبذور عباد الشمس.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا